القائمة الرئيسية

الصفحات

مات ساجد عن الكعبة المشرفة تعرف علي السر ماذا فعل هذا الرجل | قصص إسلامية

 مات ساجد عن الكعبة المشرفة تعرف علي السر ماذا فعل هذا الرجل | قصص إسلامية



مات وهو ساجد في المسجد الحرام والكعبة المشرفة



. اروع القصص الحقيقية الإسلامية التي حدثت بالفعل رجل مات ساجد بالمسجد الحرام عن دد الكعبة المشرفة الغريب أن الرجل لم يصلي قبل هذه العمرة ابدا قصة غربية حدثت بالفعل اليوم قصتنا من مصر أحد المدن المصرية حيث يزات القصة من حلم غريب كان هناك رجل يعمل في الحج والعمرة والرحلات الي المسجد الحرام والمملكة العربية السعودية حلم هذا الرجل في المنام بشخص يقول له هذا العام سوف يذهب معاك جارك ثم استيقظ من النوم وقال مجرد حلم نام مرة أخري وحلم بنفس الحلم مرة أخري ونام وقال حلم ثم خان مرة ثالثة بنفس الحلم فقال هذا ليس حلم إنما رسالة من الله سبحانة وتعالي ولكن استعجب هذا الرجل جارة هذا لم يصلي فقط ولم يراة يفعل أي عمل لهذة الرسالة من الله مجرد شخص عادي وحتي الصلاة لا يصليها كلدان في استغراب شديد ولكن قال سوف يكون معي في العمرة ذهب آلية فقال لهو سوف تأتي مع هذا العام الي السعودية لأداء فريضة الحج والعمره فقال لهو ولكن كيف انا حتي لا اعرف كيف اصلي ولا مناسك الحج والعمره فقال له سوف اكون معك في كل المناسك فقال له ولكن كيف وليس معي مال متوفر  الان فقال لة لا مشكلة في أمر المال فقط جهز نفسك الي السفر معي بالفعل تم السفر إلي السعودية وتم بالفعل عمل مناسك العمرة كاملة عندما كانو في الحرم في اخر صلاة لهم قبل السفر والرجوع الي مصر مباشرة فقال لهو جارة سوف اصلي ركعتين فقط قبل الجوع الي مصر بالفعل عندما ذهب الي الكعبة ويصلي ركعتين وصلي وفي الركعة الثانية مات الرجل حتي يقابل الله هو ساجد في المسجد الحرام والكعبة المشرفة وكانت حسن الخاتمة استغرب الرجل كيف يموت ويقابل الله وحين الخاتمة وهو مجرد شخص عادي وحتي لم يكن يصلي أو يحافظ علي الصلاة فقال هناك سر في الأمر عندما وصل إلي القاهرة ذهب الي زوجتة فقال لها ماذا كان يفعل زوجك حتي يموت وهو ساجد لله في المسجد الحرام والكعبة المشرفة ويكون لهو حسن الخاتمة فقالت كان انسان عادي جدا ولكن كان عندي جارة ست كبيرة في السن ولا تستطيع الحركة وكان يذهب إليها كل يوم بعد لها الطعام ويخدمها فهي كانت وحيدة بدون اولاد ولا احد يراعها فكان هو الوحيد الذي يراعها عرف هذا الرجل السر وراء كوت الرجل في المسجد الحرام والكعبة المشرفة وحسم الخاتمة وان الله سبحانه وتعالى أراد له حسن الخاتمة ورضا الله علية بسبب عمل خير في الست الكبيرة التي كانت لا تتحرك بلا اولاد جزاء الاحسان كان الاحسان من الله سبحانه وتعالى من يفعل خير يكون الجزاء من العمل كانت النهاية جميلة جدا .


" ربنا يرزقنا حسن الخاتمة يارب العالمين "






reaction:

تعليقات

تعليق واحد
إرسال تعليق

إرسال تعليق

هل استفدت من المقال ؟ او لديك أي استفسار ؟ اترك تعليقك لنا.